شاب يحاول اقتحام كنيسة مصرية ويطعن رجل أمن

لقاهرة – أشرف عبد الحميد

ألقت قوات الأمن المصرية القبض على شاب حاول كنيسة القديسين  في الإسكندرية حاملا سكينا.

وذكر مصدر أمني أن شابا يبلغ من العمر 24 عاما حاول اقتحام كنيسة القديسين، وعندما استوقفه أحد أفراد الأمن الإداري بالكنيسة ويدعى مينا فؤاد طعنه في وجهه ورقبته، متسببا له بجروح.

وتبين أن الكنيسة كانت تشهد تجمعا شبابيا، وأن الشاب حاول دخول الكنيسة بالقوة، وعندما تم منعه  طعن أحد أفراد الأمن، إلا أن عناصر آخرين من أمن الكنيسة تمكنوا من الإمساك وقاموا بتسليمه لقوات الأمن.

 

من جانبه، أعلن بيان لوزارة الداخلية المصرية عن تمكن الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الإسكندرية بالتعاون مع الأمن الإداري بكنيسة القديسين الكائنة بمنطقة سيدي بشر بحري دائرة قسم شرطة أول المنتزة، مساء السبت من القبض على عبدالله عادل أحمد حسن، 24 سنة – حاصل على ليسانس حقوق – وبدون عمل، عند قيامه بالتعدي على مينا فؤاد زخاري، 47 سنة أحد أفراد الأمن الإداري بالكنيسة، وذلك باستخدام آلة حادة” بعدما حاول منعه من دخول الكنيسة.

وأضاف البيان أنه على الفور انتقلت الأجهزة الأمنية إلى محل الحادثة وبتفتيش الشاب المتهم لم يستدل معه على أية ممنوعات وتم ضبط الآلة الحادة المستخدمة وجارٍ الوقوف على أبعاد الحادث وملابساته واتخاذ الإجراءات القانونية.

 يذكر أن كنيسة القديسين تعرضت للتفجير في ليلة رأس السنة عام 2011 وقبل اندلاع ثورة يناير بـ25 يوما، وراح ضحيته عشرات القتلى.

صورة للارهابى داخل الكنيسة






Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *