Tue. Dec 18th, 2018

اللجنة المجمعية لشئون الرهبنة تؤيد البابا تواضروس في بيان رسمي

أصدرت اللجنة المجمعية لشئون الرهبنة والأديرة، بيانا رسميا، لدعم البابا تواضروس الثاني وقراراته الأخيرة بخصوص الرهبنة، والتي صدرت منذ أيام وتضمنت 12 قرارا صارما فيما يخص الرهبان والأديرة.

وجاء البيان كالآتي:

“نشكر إلهنا الصالح الذي يعلمنا أننا محفوظين في عينيه من أول السنة لآخرها، نشكره لأنه يؤكد لنا محبته لكنيسته ولن يدع أبواب الجحيم تقوى عليها.

إننا نشكر أبينا الحبيب البابا تواضروس الثاني الذي بمحبته وأمانته في خدمة الكنيسة ومؤسساتها وكل أديرتها وكنائسها وأنشطتها، استجاب لتوصيات الآباء الموقرين المطارنة والأساقفة أعضاء لجنة الرهبنة والأديرة القبطية الأرثوذكسية في اجتماعها المنعقد بدير القديس الأنبا بيشوي العامر ببرية شيهيت وأصدر قراره بتفعيل توصيات اللجنة التي تم اتخاذها يوم الأربعاء ٢٠١٨/٨/١.

ونحن إذ نؤكد حرصنا على نمو الرهبنة وسلامتها وإطاعة قوانينها التي وضعها لنا الآباء القديسون الأنبا انطونيوس أب جميع الرهبان وآباء الكنيسة الكبار القديس مكاريوس الكبير والقديس الأنبا باخوميوس أب الشركة والقديس الأنبا شنودة رئيس المتوحدين.

نؤكد دوام صلواتنا وتفعيل هذه القرارات لكي نحافظ على كنيستنا في كل مؤسساتها وميادين خدمتها حتي لا نكون ملامين أمام الهنا الصالح وكنيستنا المباركة، وأمام آبائنا وقديسينا معلمي الكنيسة.

ليحفظ الرب حياة قداسة أبينا الحبيب البابا تواضروس الثاني وأصحاب النيافة المطارنة والأساقفة وجميع آباء البراري القبطية المقدسة في أديرتنا العامرة، وليقبل الرب صلوات الجميع من أجل سلام الكنيسة ونموها”.