Mon. Nov 19th, 2018

بكري عن أحداث المنيا لا تنسوا مواقف الأقباط مع الإخوان

قال الإعلامي مصطفى بكري، عضو مجلس النواب، إن المنيا شهدت أحداث مؤسفة في محاولة لإشعال الفتنة بين المسلمين والمسيحيين.

وأضاف “بكري”، خلال تقديمه برنامج “حقائق وأسرار” على فضائية “صدي البلد”، اليوم الخميس، أن المزاعم كانت تدور حول إنشاء كنيسة دون تصريح، وحدث تشاجرات بين المسلمين والمسيحيين، وقوات الأمن تحركت وألقت القبض على نحو 38 شخص من المشتبه بهم، وصدر قرار بحبس 18 منهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.

وتابع، أن الأشقاء يدفعوا ثمن تحريض البعض بلا مبرر ولا سبب لإشعال نار الفتنة بهذه المنطقة، موضحًا أن محافظ المنيا لم يتردد في متابعة الحدث، معقبًا: “آن الأوان لمثل هذه الأحداث أن تتوقف، وآن لنا أن نحاسب كل من يتدخل في جريمة تتعلق بأمن الوطن”.

وناشد، محافظ المنيا بالتدخل لإنهاء الأزمات الطائفية في المحافظة، مخاطبًا المسلمين: “أشقاءنا هم من دافعوا عن الوطن في عهد الإخوان، فلا تنسوا مواقفهم مع الإخوان، فقد أحرقت كنائسهم ومع ذلك وقفوا مع الوطن، كانوا ومازالوا رجال في كل مواقفهم، ولا تنسوا كلمة البابا وطن بلا كنائس أفضل من كنائس بلا وطن”.

هذا الخبر منقول من : جريده الفجر

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *